وزير الدفاع الامريكى: الغرباء يحاولون الإمساك بقارة أفريقيا

0
148
(AP Photo/Alex Brandon)
قال وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، إن أفريقيا تواجه تحديات متعددة على مختلف الجبهات، محذرا من تدخل روسي بالقارة السمراء وتآكل الديمقراطية في تونس.
وأضاف أوستن في مؤتمر عقد بمدينة شتوتغارت الألمانية، إن القارة الأفريقية تواجه أزمات على جبهات عدة منها الأمن الغذائي والتغير المناخي والهجرة غير الشرعية وخطر الإرهاب وجائحة كوفيد-19.
وأشار أوستن خلال مراسم تغيير القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا (أفريكوم) إلى أن “القاعدة وداعش يزيدان من التحديات التي تواجه القارة الأفريقية و”أفريكوم” تساهم بشكل فعال في مواجهة الإرهاب”.
وكان رئيس هيئة أركان الجيش الأميركي، مارك ميلي، أعلن تسلم مايكل لانغلي قيادة القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا خلفا لستيفن تاونسند وذلك خلال مراسم أقيمت في ألمانيا.
وقال أوستن إن أفريكوم حققت نجاحات خلال الـ 15 عاما الماضية التي ولدت فيها القيادة العسكرية الأميركية في أفريقيا والتي وصفها بـ “المهمة”.
وتابع: “أفريكوم تعمل مع الخارجية وغيرها من المؤسسات من أجل مساعدة شركائنا في دحر الإرهاب ومكافحة كوفيد-19 … لقد أنشأت مستشفيات متنقلة ووفرت معدات طبية و170 مليون جرعة لقاح لمكافحة كوفيد ودعم مزيد من الجهود لجعل أفريقيا أكثر آمنا وإطلاق العنان للفرص وبناء مؤسسات ديمقراطية اقوى لتامين مصالح الشعوب”.
ومضى قائلا: “العمل ليس سهلا عبر أفريقيا … لكننا ندعم الديمقراطية والحرية وزيادة القوانين مما يساعد على محاربة الفساد والفوضى”
وقال أوستن إنه في “كل مكان بأفريقيا نرى المزيد من التهديدات للديمقراطية”، مضيفا: “نشعر بهذا الأمر في تونس بعد أن ألهم الشعب التونسي العالم في المطالبة بالحرية والآن هذا الأمر مهدد والولايات المتحدة ملتزمة بدعم تونس التي تحاول الوصول لديمقراطية مفتوحة وشاملة”.
وشهدت تونس في الشهر الماضي استفتاء شعبي على دستور جديد في عملية قالت عنها الولايات المتحدة إنها “قد تؤدي لإضعاف الديمقراطية، وتآكل الحقوق والحريات التي حصل عليها الشعب في أعقاب الربيع العربي.”.
وقال أوستن إن “الأنظمة تحاول قمع رغبة الشعوب وبعض الأنظمة العسكرية الأفريقية تحاول الإطاحة بالحكومات … الجيوش عليها القيام بدورها الشرعي وحماية الحريات والحقوق الإنسانية والدفاع عن سيادة القانون بدلا من المساعدة في الفساد حيث يزداد الاستبداد في العالم”.
وأضاف: “الغرباء يحاولون الإمساك بهذه القارة ونحن نحاول مساعدة أفريقيا على زيادة قدرتها الاقتصادية في وجه محاولات تقويض العلاقات الأفريقية الأميركية”.
واتهم وزير الدفاع الأميركي روسيا بتهديد النظام العالمي و”تخطي الحرب على أوكرانيا”، مؤكدا التزام الولايات المتحدة بتوفير الحرية والسيادة للقارة الأفريقية التي يحق لها اختيار شركائها كما قال أوستن.

مصدر الخبر: الحرة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here