إثيوبيا: الأمم المتحدة ترحب بوصول مساعدات غذائية إلى تيغراي وأفار عقب إعلان هدنة إنسانية

0
111
لاجئون إريتريون يعيشون في مخيم للنازحين في تيغراي بإثيوبيا. © UNHCR/Olga Sarrado Mur

 رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بنبأ وصول شاحنات تقل مساعدات غذائية ووقود إلى تيغراي وأفار عقب إعلان الهدنة الإنسانية.

وفي بيان منسوب إلى المتحدث باسمه، دعا الأمين العام جميع الأطراف إلى الحفاظ على الزخم ومتابعة التزاماتها لتسهيل تقديم المساعدة الإنسانية لجميع الأشخاص المحتاجين.

وكرر غوتيريش دعوته لاستعادة الخدمات العامة في تيغراي، بما في ذلك الخدمات المصرفية والكهرباء والاتصالات، فضلاً عن الوصول التجاري. وكرر البيان التزام الأمم المتحدة الثابت بدعم مستقبل سلمي ومزدهر لجميع الإثيوبيين.

قافلة مساعدات تدخل تيغراي

وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت على لسان فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة، أن قافلة برية تنقل 500 طن متري من المواد الغذائية دخلت إلى محافظة تيغراي الإثيوبية صباح يوم الجمعة (1 نيسان/أبريل) في سابقة هي الأولى منذ منتصف ديسمبر/ كانون الأول 2021.

وقال حق إن فرق الأمم المتحدة وصلت أيضاً إلى المجتمعات المحلية في منطقة أفار بالمساعدات الغذائية التي تمس الحاجة إليها. وأكد المتحدث على أهمية استمرار عمليات إيصال إمدادات الإغاثة والوقود والنقود إلى تيغراي وتوسيع الاستجابة في المناطق المتضررة من النزاع في أفار وأمهرة.

وفي حديثه للصحفيين في المقر الدائم في نيويورك، قال حق إن نقص الإمدادات أدى إلى تقويض شديد لقدرة المنظمات الإنسانية على الاستجابة للوضع الحرج في تيغراي بشكل متزايد، وأضاف أن المخزونات الغذائية المحدودة المتبقية وزعت في سبع بلدات في تيغراي خلال الأسبوع الماضي.

كما أشار إلى أن حوالي 1.2 مليون شخص فقط تلقوا مساعدات غذائية في الأشهر الخمسة والنصف الماضية، بينما ينبغي مساعدة أكثر من 5 ملايين كل ستة أسابيع.

اخبار الامم المتحدة

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here