مصرع ومقتل العشرات بالسريف ودكتور الريح محمود يحمل الحكومة المسؤولية

0
99
دكتور الريح محمود

حملت حركة جيش تحرير السودان بقيادة دكتور الريح محمود الحكومة الانتقالية مسؤولية القتال القبلي الذي يدور في محلية السريف في شمال دارفور والذي ادي لسقوط العشرات من الضحايا ما بين قتيل وجريح .

واتهمت الحركة الحكومة بالعجز عن حماية المدنيين علي الرغم من ان القتال استمر لايام .في ذات الاثناء التي دعت فيها الحركة الحكومة لتقديم الجناة للعدالة .
والمحت الحركة بحسب بيان لها معنون باسم الناطق الرسمي للحركة أرباب جمعة ان الحكومة صنعت الازمة الحالية بتفرجها علي القتال الدائر لعدة ايام ولم تحرك ساكناً.

وقالت الحركة في البيان الذي تلقته (الراكوبة) ان عشرات الضحايا سقطوا بين قتيل وجريح نتيجة لصراع داخلى لمنصب نظارة القبيلة. وعبرت الحركة عن أسفها العميق من اندلاع هذا النوع من الصراع الدموى الذى حصد أرواح المدنيين البريئة وخسائر فى ممتلكاتهم، وسوف يخلق كارثة إنسانية جديدة فى دارفور يعانى منها العزل وأن للحركة مرفوضة هذه المواجهات المسلحة و العدائيات المتجددة التى يتضرر منها المدنيين السودانيين.

المصدر: الراكبة نيوز

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here