صندوق النقد والبنك الدولى: السودان مؤهل للحصول على مساعدة في إطار مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون

0
81
كريستالينا جورجيفا مديرة صندوق النقد الدولي - صورة من أرشيف رويترز

واشنطن – الخرطوم

قالت المجلس التنفيذي للبنك الدولي وصندوق النقد انهما أقراتا في اجتماع مشترك بينهما امس الاول 26 مارس في واشنطون أهلية السودان للإعفاء من الديون بموجب مبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون(الهيبك).

واوضح البنك الدولي في بيان حصلت (سودانزوم) على نسخة منه ان المجلسان التنفيذيان للبنك الدولي وصندوق النقد اشادتا بالتزام السلطات السودانية المستمر في تنفيذ اصلاحات اقتصادية ومؤسسية في ظل ظروف صعبة.

واشار البيان الي اتفاق المجلسان على أهلية السودان في الحصول على المساعدة بناءً على تقييم اولي واعتبرت التقييم خطوة مهمة نحو إزالة الديون البالغة حوالي 49.8 مليار دولار عن كاهل السودان وقالت المديرة التنفيذية لصندوق النقد الدولي كريستالينا جورجيفا ان الاتفاق يمثل اعترافاً واضحاً بالتنفيذ المستدام للسودان تجاه الاصلاحات الاقتصادية والمالية في أطار البرنامج الوطني الخاضع لمراقبة موظفي صندوق النقد الدولي.

وقالت ان جورجيفا ان مساعدة السودان على إعفاء الديون واتاحة الوصول الي الموارد اللازمة لزيادة النمو والحد من الفقر يشكل اولوية رئيسية للصندوق، وابدت استعدادا الصندوق في التعاون مع السلطات السودانية للوصول الي اعتماد اهلية السودان للمساعدة ضمن مبادرة هيبك.

ومن جهته قال رئيس مجموعة البنك الدولي ديفيد مالباس ان الاتفاق يعد اختراقاً في وقت يحتاج فيه السودان الي مساعدة العالم لدفع تقدمه في التنمية. وقال مالباس ان الخطوات المتخذة حتى الان من توحيد سعر الصرف وتسوية المتأخرات ستضع البلاد على الطريق الصحيح نحو تخفيف الديون وانعاش الاقتصاد ودفع عجلة التنمية الشاملة.

ويحتاج السودان الى استيفاء كل الشروط الخاصة بمبادرة البلدان الفقيرة المثقلة بالديون المتمثلة في تسوية متأخرات الدائنين متعددي الاطراف او الاتفاق الي استراتيجية تسويتها للوصول الي قرار تسمح لها بأنشاء سجل متابعة والاستفادة من المبادرة والحصول على مساعدة اضافية من صندوق التنمية الافريقي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here