مقتل 9 أشخاص في هجوم على معتصمي (فتابرنو) والحكومة تعلن الطوارئ

0
63

قتل 9 أشخاص على الاقل وأصيب 14 آخرون، الإثنين، في هجوم مسلح على معتصمين بمنطقة”فتابرنو” بمحلية “كتم” شمال دارفور، وقررت الحكومة تبعا لذلك فرض حالة الطوارئ في كامل أنحاء الولاية.

وأفاد شهود عيان “سودان تربيون”، أن مليشيات مسلحة مجهولة الهوية، تستغل الدراجات النارية، والجمال والخيول، وصلت إلى”فتابرنو”، وأشعلت النيران في ميدان الاعتصام، ما أدى وقوع عدد من القتلى والجرحى.

وأوضح الشهود، أن المليشيات ، استخدمت الأسلحة الخفيفة والثقيلة، ونهبت سوق البلدة، بعد الانسحاب الكامل لقوات الشرطة.

وقالت مصادر متطابقة إن عدد الضحايا مرشح للإزدياد بينما لم تعلق السلطات الحكومية على هذه التطورات فور وقوعها.

وفي وقت لاحق من مساء الاثنين أعلنت حكومة شمال دارفور حالة الطوارئ بجميع أنحاء الولاية إلى حين إشعار آخر.

وأفادت في بيان أن بعض المندسين المتسللين ممن يسعون الى زعزعة الامن والاستقرار وتحقيق أجندة خاصة استغلوا الاعتصامات في عدد من مناطق الولاية من أجل تأجيج الأوضاع الأمنية بالولاية وإعادتها الي مربع الحرب.

وأضافت ” تم اعتقال عدد من أولئك المخربين والمندسين ويجري متابعة وملاحقة الآخرين لاعتقالهم توطئة لتقديمهم الى العدالة”.

كما أكدت ارسالها مزيداً من القوات إلى وحدة فتابرنو وكتم ومحليتي كبكابية والسريف،

وكانت اللجنة الأمنية زارت الأحد، مقر الاعتصام بفتابرنو، حيث استمعت الى مطالب الأهالي وقامت بتنفيذ نصفها بصورة فورية، فيما جرى تشكيل لجنة مشتركة لتنفيذ بقية المطالب.

واتهم أهالي مدينة كتم التي تبعد عن فتايرنو بحوالى 16 كلم السلطات الحكومية بفض اعتصام شبيه يوم الأحد بإطلاق الشرطة قنابل الغاز على مدنيين كانوا يطالبون أيضا بتنفيذ مطالب ملحة لكن السلطات قالت إن الوفد العائد من فتابرنو تعرض لدى وصوله كتم لرشق بالحجارة وهجوم من متفلتين أحرقوا 14 سيارة كانت في مركز للشرطة أحرق هو الآخر.

وليل الأحد أعلنت حكومة شمال دارفور، فرض حالة الطوارئ بجميع مناطق محلية كتم لمدة 14 يوما، كما أرسلت تعزيزات عسكرية لفرض هيبة الدولة، وحفظ الأمن، وشرعت في تدوين بلاغات وتكوين لجنة لحصر الخسائر.

يوناميد تراقب

وقالت بعثة الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي في دارفور إنها أرسلت فريقاً من منسوبيها بموقع البعثة الميداني بكتم، في وقت متأخر من يوم الاثنين الى البلدة لتقييم الوضع الأمني عقب التقارير حول حرق المتظاهرين لمباني وسيارات الشرطة في المنطقة.

وقالت ” صعد السكان المحليون خلال الأيام القليلة الماضية مطالبهم بشأن الإسراع في تحسين الوضع الأمني في المنطقة. يوناميد تراقب الوضع عن كثب”.

الحركات المسلحة تندد

ودانت حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور، والقوى المسلحة التي تفاوض الحكومة في جوبا “مسار دارفور” الهجوم على المعتصمين بمنطقة “فتا برنو”.

وقال محمد عبد الرحمن الناير المتحدث باسم حركة تحرير السودان – قيادة عبد الواحد إن الهجوم على المعتصمين تم بيد مليشيات الجنجويد”.

وأضاف” جاءت علي ظهور الخيول والمواتر وعربات الدفع الرباعي , وهذا العتاد الحربي لا يمكن أن يتوفر لمواطنين عاديين , كما أن عدم تدخل القوات الحكومية التي وقفت تتفرج على المجزرة يؤكد بجلاء أن هنالك تنسيقاً تاماً بينهما”.

وحمل الناير حكومة الخرطوم وأذرعها بشمال دارفور كافة النتائج المترتبة على المجزرة التي قال إنها ” لن تمر مرور الكرام “.

ومن جوبا نددت خمسة من التنظيمات المسلحة التي تفاوض الحكومة من اجل الوصول الى سلام بالهجوم على أهالي فتابرنو.

وقالت في بيان مشترك” يدين مسار دارفور في مفاوضات جوبا لسلام السودان بأشد العبارات، الهجوم الدموي الذي قامت به مليشيات مسلحة، تجاه المواطنين العزل في اعتصام فتا برنو”.

وطالبت القوى المسلحة السلطات الحكومية بالاضطلاع بدورها المنوط بها وتوفير الحماية اللازمة للمواطنين في محلية كتم وبقية المناطق التي تشهد اعتصامات من مواطنين عزل يطالبون بحقهم المشروع في العيش الكريم والامن والسلام.

وأضافت “نطالبها كذلك بالتحقيق العاجل فيما حدث بكتم وفتا برنو وتقديم الجناة الي العدالة”.

وحذرت التنظيمات من أن مثل هذه الافعال الوحشية تعد أكبر مهدد لعملية المفاوضات الجارية الان، وربما تؤدي لإيقافها وعودة الاوضاع في دارفور الي مربع الاقتتال والحروب.

ورأت أن ما حدث من المليشيات المسلحة في فتا برنو بمثابة تأكيد لأهمية إقرار مسألة الترتيبات الامنية والبنود الواردة فيها خاصة التي تتعلق بالقوات المشتركة لتوفير الأمن على الأرض.

المصدر: https://www.sudantribune.net/

قائمة أولية بأسماء الشهداء والجرحى بما حدث من هجوم المليشيا علي اهالي فتابرنو في موقع اعتصامهم.(منقول)
.الشهداء
١/ياسر عبدالله ابراهيم
٢/عبدالله ابراهيم محمد
٣/خديجة ابراهيم محمد
٤/اسحق ابكر احمد
٥/نور الدين صالح
٦/احمد ابراهيم محمد
٧/عبدالله ابكر احمد
٨/ابوبكر ابراهيم عبدالله
٩/محمد عبدالله جفون
الجرحى
١/الاستاذ/حسن. ابراهيم محمد
٢/ابراهيم منصور
٣/عبدالله جمعة خميس
٤/عبدالعزيز فضل شريف
٥/مصطفى محمد آدم
٦/الاستاذ/ادم سليمان ابراهيم
٧/الاستاذ/ابراهيم ادم محمدين
٨/احمد. صديق احمد
٩/الاستاذ/مصطفى عبدالله ابراهيم
١٠/جمال احمد قبائل
١١/سليمان يوسف ادم
١٢/ابكر ابراهيم موسى
١٣/محمدين احمد
١٤/ادم ابكر محمد
دا عدد. الجرحى والشهداء لحتى الان بما قدرت اتحصل عليه
العربات المسروقة
عدد. ٩ عربة مسروقة
عدد٢ عربة محروقة
عدد لا محددو من البهائم

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here