السودان يتقدم بخطاب رسمي لمجلس الأمن بشأن سد (النهضة)

0
72

تقدمت وزارة الخارجية السودانية، بخطاب رسمي إلى مجلس الأمن الدولي، بشأن الموقف من آخر تطورات قضية سد النهضة الإثيوبي، ونتائج جولات المفاوضات الثنائية والثلاثية.
وبعد تعثر مفاوضات أجريت الأسبوع الماضي بمبادرة من الخرطوم، سارعت مصر الى مخاطبة مجلس الأمن الدولي وحثه على التدخل في الازمة، وبدروها كتبت اثيوبيا الى مجلس الامن ردها على الدعاوي المصرية.
وأكد السودان في خطابه وفق بيان صادر عن وزارة الري والموارد المائية، تلقته “سودان تربيون” على “مواقفه المبدئية التي بينها في خطابه السابق أول هذا الشهر.

وأحاط المجلس بنتائج جولات التفاوض الأخيرة التي أحرزت تقدما كبيرا في القضايا الفنية الرئيسية، بينما لا يزال الاختلاف قائما حول بعض القضايا القانونية الأساسية، مما دفع السودان لاقتراح رفع تلك القضايا إلى مستوى رؤساء الوزراء لتوفير الدعم السياسي المطلوب”.
ودعا السودان قادة الدول الثلاث لإظهار إرادتهم السياسية والتزامهم بحل القضايا القليلة المتبقية، وحث الأطراف إلى اعتماد المسودة الشاملة التي قدمها السودان في المفاوضات الأخيرة كأساس لعمل وإكمال وثيقة الاتفاق التي ترضي جميع الأطراف”.
كما شدد على إثناء جميع الأطراف عن أي إجراءات أحادية بما في ذلك البدء في ملء خزان سد النهضة قبل التوصل إلى اتفاق، لما يترتب عليه من تعريض سلامة تشغيل سد الرصيرص، وبالتالي حياة الملايين من الناس الذين يعيشون في المصب لخطر كبير”.

ونبه الخطاب أيضا إلى أن “الزمن المتوفر للوصول للاتفاق ضيق وحرج جدا”. ودعا الجميع، “للعمل بجد للوصول للحظة تاريخية في حوض النيل، وتحويل سد النهضة إلى محفز للتعاون، بدلا من سبب للصراع وعدم الاستقرار”.

وبيَّن السودان أن له “قناعة كبيرة بأن أفضل نص توفيقي متوفر هو مسودة الاتفاقية المؤرخة في 14 يونيو 2020 التي قدمها السودان في مرحلة متقدمة من الجولة الأخيرة للمفاوضات، وسعى فيها إلى استيعاب مصالح واهتمامات جميع الأطراف بصورة شاملة وعادلة ومتوازنة يمكن أن تمهد الطريق لإبرام الاتفاقية المرجوة”.

وتعثرت المفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان، على مدار السنوات الماضية، أحدثها منذ نحو أسبوع، وسط اتهامات متبادلة بين القاهرة وأديس أبابا بـ “التعنت” و”الرغبة في فرض حلول غير واقعية”.
ودعا وزراء الخارجية العرب، إثيوبيا، الثلاثاء، لعدم البدء بملء سد النهضة الإثيوبي، الشهر المقبل، دون اتفاق مسبق مع مصر والسودان، بعد يومين من حث الأمم المتحدة، على “حل الخلافات العالقة بشأن سد النهضة سلميا”.

المصدر: سودان تربيون

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here