الحكومة السودانية تؤجل إعلان حكام الولايات في أول مخالفة للمصفوفة

0
74
أرشيف: رئيس الوزراء عبدالله حمدوك

قرر رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، السبت تأجيل تعيين حكام الولايات، حيث كان من المقرر إعلانهم اليوم وفقًا لاتفاق جرى بين شركاء الحكم الانتقالي وضعت بموجبه مصفوفة زمنية لإكمال هياكل السلطة.

وتوافق شركاء الحُكم في البلاد، -مجلس السيادة، قوى الحرية والتغيير ومجلس الوزراء-مطلع الأسبوع الفائت، على مصفوفة تهدف إلى إجراء إصلاحات في مؤسسات الدولة، عبر مدى زمني متفق عليه، ومن يين القرارات التي أصدرتها تعيين حكام الولايات في 18 أبريل.

وقال السكرتير الصحفي لرئيس الوزراء، البراق النذير الوراق، لـ “سودان تربيون”، السبت: “لن يتم إعلان حكام الولايات اليوم، لأن رئيس الوزراء لا يزال يجري مشاورات مع قادة الجبهة الثورية”.

وأشار الوراق إلى أن التفاهمات بين شركاء الحكم للوصول إلى توافق حول الخطوة لا يزال جاريًا.

وأبدت الجبهة الثورية، السبت، عدم ممانعتها لتعيين الولاة والمجلس التشريعي الانتقالي في السودان شريطة تغيير الطريقة السابقة في الاختيار واشراكها في وضع أسس ومعايير التعيين، وطالبت في خطاب مكتوب سلمته للوساطة الجنوب سودانية بتعديل المصفوفة محذرة من التمادي في التعيينات دون اشراكها وأن ذلك سيدفعها الى التوقف عن مفاوضات السلام.

وطبقا لمعلومات “سودان تربيون” فإن حمدوك أنفق ساعات طويلة يوم السبت في اتصالات بقادة الجبهة الثورية المتواجدين بجوبا لإقناعهم بضرورة اعلان أسماء الولاة لكن طلبه لم يلق أي استجابة.

وقال عضو المجلس المركزي لتحالف الحرية والتغيير، صديق يوسف: “إن الجبهة الثورية لا يمكنها فرض شيء على الحكومة، لأنها ليست جزء منها”.

وأضاف، خلال حديثه لـ “سودان تربيون”: “لا علاقة للجبهة الثورية بالتعيينات الحكومية، فهي لا تزال تفاوض الحكومة”.

وأشار الى قيامهم بمتابعة رئيس الوزراء، لإصدار قرار بتعيين حكام الولايات في أقرب وقت ممكن.

وجدد يوسف التأكيد على أن تعيين حكام الولايات في الوقت الراهن سيكون بالتكليف إلى حين التوصل إلى سلام شامل، حيث تتفاوض الحكومة مع الحركات المسلحة، بجنوب السودان، بهدف إحلال السلام في البلاد.

المصدر: https://www.sudantribune.net/

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here