د.حمدوك يؤكد أهمية دور تشاد في تحقيق السلام والاستقرار بالمنطقة

0
63

استقبل الرئيس التشادي إدريس ديبي اليوم الاثنين بالقصر الرئاسي بالعاصمة التشادية انجمينا رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك والوفد المرافق له، وأجرى الجانبان مباحثات ثنائية مشتركة تناولت تعزيز سبل التعاون بين البلدين في المجالات المختلفة لاسيما مجالات التعاون الاقتصادي والأمني.

وأكد رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك أهمية الدور الذي تقوم به جمهورية تشاد وسعيها الدؤوب لتحقيق الأمن والاستقرار والسلام بالسودان خاصة والمحيط الإقليمي بصورة عامة.

وأصدر الجانبان بياناً مشتركاً تناول نتائج و مخرجات المباحثات التى تمت اليوم بين البلدين.

وأوضح وزير شؤون مجلس الوزراء السفير عمر بشير مانيس في تصريح صحفي ان الجانبان أمنا على تعزيز التعاون المشترك القائم بين البلدين وذلك بما يخدم مصالح شعبيهما الشقيقين، مبيناً أن الطرفين أكدا على ضرورة تعزيز دور القوة المشتركة بين السودان وتشاد لتأمين الحدود وتنظيم حركة الأفراد بين البلدين الشقيقين، مشيراً إلى أن الطرفان أمنا أيضاً على ضرورة إتخاذ إجراءات مشددة فيما يتعلق بقضية مكافحة الهجرة غير الشرعية

وفيما يختص بالجانب الاقتصادي والتجاري بين الدولتين قال السفير عمر مانيس أن الطرفين أكدا ضرورة تنشيط التبادلات التجارية بينهما خاصة تلك التي تتم عبر ميناء بورتسودان آخذين في الاعتبار اتفاقية التجارة الحرة الأفريقية .

وأوضح أن الجانبين شددا على اهمية تنفيذ مشروعات البنى التحتية والسكة حديد التي تربط بين البلدين وذلك لأهميتها في تعزيز التبادل التجاري.

واضاف “ان الطرفان أمنا على ضرورة تحقيق سلام حقيقي ومستدام في السودان” مبينا في هذا الصدد أن الطرفان وجها نداءا لحركات الكفاح المسلحة لإعطاء أولوية للحوار والمصالحة الوطنية، وأوضح سيادته أن الجانبين اتفقا على توحيد جهودهما لتسهيل الحوار بين حكومة السودان وحركات الكفاح المسلحة، وأوضح ان دولة تشاد اكدت دعمها الكامل للمفاوضات التي تجري بجنوب السودان.

وأبان وزير شؤون مجلس الوزراء أن الجانبان وجها بضرورة تكثيف ورفع مستوى الاجتماعات بين البلدين على ان تقوم الوزارات الفنية في البلدين بمتابعة تنفيذ مخرجات هذه المباحثات المهمة .

إلى ذلك اوضح مانيس أن رئيس مجلس الوزراء د.عبدالله حمدوك شكر فخامة الرئيس التشادي إدريس دبي على حفاوة الاستقبال والترحيب الذي وجده والوفد المرافق لسيادته .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here