25.2 C
Khartoum State
الجمعة, يناير 21, 2022
الرئيسيةاخبار السودانأمريكا : تنظيم داعش لا زال نشطا في السودان ويواصل التخطيط لهجمات...

أمريكا : تنظيم داعش لا زال نشطا في السودان ويواصل التخطيط لهجمات ارهابية خاصة بالخرطوم

قالت الولايات المتحدة الأميركية الجمعة إن الحكومة السودانية أظهرت تعاونا مع واشنطن في مكافحة الإرهاب ، لكن تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) لازال نشطا في هذا البلد.

وتحدث التقرير السنوي الأميركي حول الإرهاب الذي يغطي العام 2018 عن أن السودان اتخذ بعض الخطوات للعمل مع الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب وأن الخرطوم أكدت توقفها عن دعم الجماعات الإرهابية.

وأضاف “في عام 2018، استمرت حكومة السودان في متابعة عمليات مكافحة الإرهاب إلى جانب الشركاء الإقليميين، بما في ذلك عمليات مواجهة التهديدات لمصالح الولايات المتحدة والموظفين الأمريكيين في السودان”.

ومع ذلك أشار التقرير الى أن تمدد تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) في هذا البلد لازال ماثلا، مستدلا باعتداء على ضابط شرطة سوداني أمام مقر السفارة الأميركية بالخرطوم في يناير من العام الماضي على يد أحد أفراد ” داعش”.

وأضاف التقرير “تواصل الجماعات الإرهابية التخطيط للهجمات في السودان، خاصة في الخرطوم..وفي يونيو 2018، طبقًا لمصادر صحفية وشرطية، زُعم أنه تم إنقاذ امرأة شابة بعد تجنيدها على يد داعش.. على الرغم من عدم وجود هجمات إرهابية رفيعة المستوى، يبدو أن التنظيم نشط داخل السودان لكن مداه غير واضح”.

ولفت التقرير الى أن الحكومة السودانية تواصل تطوير استراتيجية وطنية لمواجهة التطرف العنيف وتستخدم مقاربات اجتماعية واقتصادية ودينية ضد التأثيرات المتطرفة الداخلية أو الخارجية.

وتابع ” تركز برامج إزالة التطرف في السودان على إعادة دمج وإعادة تأهيل المقاتلين الإرهابيين الأجانب العائدين والذين يتبنون الأيديولوجيات الإرهابية. وأعاد السودان عددًا من النساء والأطفال الذين ينتمون إلى المقاتلين الإرهابيين الأجانب أو كانوا ينتسبون إليهم، معظمهم من أزواج وأطفال أعضاء داعش الذين قتلوا في ليبيا، ويتم دمجهم في برامج إعادة التأهيل السودانية”.

وتحدث التقرير الأميركي الذي تغافل الإشارة للمتغيرات التي حدثت في السودان بعد الإطاحة بنظام البشير، عن الحوار الثنائي بين الخرطوم وواشنطن الذي تم إطلاقه في أكتوبر من العام 2018 .

وتضمن ذاك الحوار – جرى تعليقه لاحقا بعد الاطاحة بنظام البشير- توسيع التعاون في مكافحة الإرهاب والالتزام بقرارات مجلس الأمن المتعلقة بكوريا الشمالية بجانب قيام الحكومة السودانية باتخاذ خطوات لمعالجة الادعاءات والأحكام العالقة المتعلقة بالإرهاب ضد السودان بما في ذلك أحكام محكمة أمريكية تتعلق بتفجيرات سفارتي 1998 في نيروبي ودار السلام وهجوم عام 2000 على المدمرة الأميركية كول.

 

المصدر: https://rakobanews.com/

المقالات ذات الصلة
- Advertisment -

الأكثر قراءة

أحدث التعليقات