بدأ اعمال اللجنة الفنية لصياغة اتفاق الحرية والعسكري وامريكا والاتحاد الاوروبي ترحبان بالاتفاق

0
122

بدأت لجنة فنية قانونية عملها لصياغة الاتفاق، الذي أبرم الجمعة، بين المجلس العسكري وقوى إعلان قوى الحرية والتغيير. وستتولى اللجنة التي ستضم كذلك خبراء قانونيين أفارقةوسودانيين  مهمة الإعداد للاتفاق السياسي النهائي على أن تسلم نتائج عملها في غضون 48 ساعة.وبعدها من المفترض أن يتم الإعلان عن أعضاء المجلس السيادي والمجلس الوزاري في مهمة وضع لها أسبوع واحد كإطار زمني.

وكشف مصدر رفيع بالوساطة الأفروإثيوبية عن وضعهم لجدول زمني لإنشاء مؤسسات الفترة الانتقالية بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري الإنتقالي. و أشار المصدر أن الأطراف ستوقِّع على جدول زمني ملحق مع الاتفاقية النهائية ملزم لكلا الطرفين حتى تلتزم الأطراف بإنشاء المؤسسات وترشيحات في الزمان المحدد.

وعلى المستوى الدولي وصفت الولايات المتحدة الأميركية الاتفاق بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، بـ (الخطوة المهمة)، وقالت الخارجية الأمريكية في بيان لها إن الاتفاق بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري على تشكيل مجلس سيادي خطوة مهمة للأمام.ودعت امريكا في بيانها  إلى الاستئناف الفوري لإمكانية الدخول على الإنترنت، وتأسيس المجلس التشريعي الجديد، والمحاسبة على أعمال القمع العنيف للاحتجاجات السلمية، والمضي قدماً نحو إجراء انتخابات حرة ونزيهة. واوضحت إن المبعوث الخاص للسودان دونالد بوث سيعود إلى المنطقة قريبا.

ووصف الاتحاد الاوروبي الاتفاق الذي تم التوصل اليه بين قوى اعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري بأنه “إنجاز كبير ” وشدد  المتحدث باسم السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني   على الحاجة إلى التشكيل السريع لحكومة مدنية.  وقال ان “من المهم أن تنفذ الأطراف الاتفاق الذي تم التوصل إليه بحسن نية وأن تواصل المحادثات حول القضايا المعلقة. وقال ان الاتحاد الاوروبي سيواصل عمله مع جميع أصحاب المصلحة مع مراعاة هذا الهدف بحزم.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here